أصيب رجل إسرائيلي بإصابات حرجة بعد اطلاق فلسطينيان النار من داخل مركبة وحاولا دهس مدنيين وعناصر الشرطة صباح الأربعاء بالقرب من الباب الجديد في البلدة القديمة في القدس، بحسب الشرطة.

وتم قتل الشابين برصاص الشرطة في مكان الهجوم في شارع “هتسانحانيم”، وهو جزء من طريق القطار الخفيف.

ومن غير المعروف حتى الآن، إن كان الإسرائيلي المصاب أصيب برصاص المنفذين أو القوات الإسرائيلية.

وقالت نجمة داود الحمراء انه يعاني من عدة اصابات في جسده العلوي. وتم نقله الى مستشفى هداسا جبل المشارف المجاور للعلاج.

وقالت الشرطة أن الشابين على الأرجح هما اللذان حاولا تنفيذ هجوم اطلاق نار ضد حافلة عمومية في موقع اخر في القدس في وقت سابق صباح اليوم.

وأطلق الشابان النار على حافلة رقم 32 في مفرق راموت، شمال غرب المدينة.

ولم تقع اصابات في الهجوم، واطلقت الشرطة عملية بحث عن المركبة التي فرت من ساحة الهجوم.

وتأتي الهجمات بعد احد اكثر الأيام الدامية في موجة العنف الأخيرة.

وقُتل شائحا امريكيا، تايلور فورس، من ولاية تكساس، وأصيب 12 شخصا في ثلاثة هجمات الثلاثاء، وفقا لنجمة داود الحمراء.

وبالإجمالي، قُتل 29 اسرائيليا واربعة اجانب في موجة الهجمات الفلسطينية منذ شهر اكتوبر. وقُتل حوالي 180 فلسطينيا، حوالي ثلثيهم خلال تنفيذ هجمات وإشتباكات مع جنود، بحسب الجيش الإسرائيلي.