أصيب إسرائيلي بجروح خطيرة الأربعاء في هجوم طعن في مفترق فوار جنوب غرب الخليل.

تقول التقارير الأولية أنه تم طعن الرجل، في العشرينات من عمره، في جسده الأعلى.

وتم إخلاء الرجل من قبل مسعفي نجمة داود الحمراء الى مستشفى شعاريه تسيديك في القدس.

وقال المسعف زاكي ياهاف، الذي شارك في عملية الإسعاف، “عندما وصلنا رأينا طاقم طبي عسكري يعالج ذمر يبلغ حوالي( 20 عاما) مع اصابات طعن في جسده الأعلى. كان بكامل وعيه. قدمنا له العلاج المنقذ للحياة، الذي تضمن وقف النزيف، ضمادات ووصله بحقنة وريدية، وبعدها نقلناه بسرعة الى المستشفى نظرا لحالته الخطيرة”.

وقال مدير نجمة داود الحمراء ايلي بين للإذاعة الإسرائيلية، أنه تحدث مع الضحية، الذي كان بكامل وعيه حاليا، ولكن هناك خطر بتدهور حالته بسرعة.

مسعفون يدخلون ضحية هجوم طعن بالقرب من الخليل المصاب بإصابات خطيرة الى مستشفى شعاريه تسيديك في القدس، 25 نوفمبر 2015 (Magen David Adom)

مسعفون يدخلون ضحية هجوم طعن بالقرب من الخليل المصاب بإصابات خطيرة الى مستشفى شعاريه تسيديك في القدس، 25 نوفمبر 2015 (Magen David Adom)

وأصيب المنفذ برصاص قوات الأمن في مكان الهجوم. وتلقى علاج طبي في المكان قبل اخلائه الى مستشفى في القدس. وادعت بعض التقارير الأولية خطأ أن المهاجم قتل في مكان الهجوم.