نددت اسرائيل الاثنين باعتراف الامم المتحدة بمنظمة غير حكومية فلسطينية تتهمها الدولة العبرية بالارتباط بحركة حماس.

وكانت لجنة المنظمات غير الحكومية في الامم المتحدة صوتت باغلبية 12 صوتا مقابل 3 لصالح الاعتراف بالمنظمة الفلسطينية غير الحكومية “مركز العودة الفلسطيني”، مما يمنح هذه المنظمة التي تتخذ مقرا لها في بريطانيا حق الوصول الى منصة المنظمة الدولية.

وتعليقا على نتيجة التصويت اصدرت البعثة الدبلوماسية الاسرائيلية لدى الامم المتحدة بيانا اكدت فيه ان “مركز العودة الفلسطيني” هو منظمة “تروج للدعاية المعادية لاسرائيل في اوروبا” وان مسؤولين كبارا فيه مرتبطون بمنظمات تمول حركة حماس التي تسيطر على قطاع غزة.

واعتبر السفير الاسرائيلي لدى الامم المتحدة رون بروزور انه باعترافها بمركز العودة الفلسطيني فان الامم المتحدة تقيم “لحماس حفل استقبال امام مدخلها الرئيسي، وتسمح لها بأن تكون مشاركا كاملا” في اجتماعات المنظمة الدولية.