مددت محكمة اسرائيلية يوم الخميس اعتقال مراهق امريكي اسرائيلي متهم بتوجيه عشرات التهديدات بالقنابل في الولايات المتحدة واماكن اخرى، قالت الشرطة.

وتم تمديد اعتقال الشاب البالغ 19 عاما حتى 24 ابريل خلال جلسة في محكمة ريشون لتسيون، قالت الشرطة.

وخلال الجلسة، طلب والدي المراهق من المحكمة استبدال محامية ابنهما بمحامي عام، ولكن اصر المتهم بالحفاظ على محاميته الحالية، شيرا نير، بحسب تقرير القناة العاشرة. وقررت المحكمة ان تبقى نير محامية المتهم.

“بعد ان رأيت مستندات متعلقة بماضي المشتبه، قررت ان اطلب من والديه احضار طبيب نفسي خاص الى السجن، من اجل التوضيح انه غير ملائم للسجن”، قالت نير للقناة العاشرة.

وقالت ان والد المشتبه رفض دفع اجر طبيب نفسي خاص وطلب بعدها من المحكمة باستبدالها بمحامي عام.

محامية المراهق الإسرائيلي الامريكي المتهم بتوجيه تهديدات الى مؤسسات يهودية في انحاء العام، تظهر صورة للورم في دماغ موكلها، في محكمة الصلح في ريشون لتسيون، 30 مارس 2017 (Flash90)

محامية المراهق الإسرائيلي الامريكي المتهم بتوجيه تهديدات الى مؤسسات يهودية في انحاء العام، تظهر صورة للورم في دماغ موكلها، في محكمة الصلح في ريشون لتسيون، 30 مارس 2017 (Flash90)

“لن اتخلى عن المشتبه عندما يثق بي بهذا القدر وسوف افعل كل ما باستطاعتي لإخراجه من الاعتقال”، اضافت.

وتم اعتقال المشتبه في 23 مارس بعد تحقيق شارك فيه الاف بي آي.

ولا زال يحظر نشر هويته، ولكن اكدت السلطات انه تم اعتقاله في مدينة عسقلان الإسرائيلية.

وساهمت موجة التهديدات ضد مؤسسات يهودية امريكية منذ بداية العام بنشر الخوف حول تنامي جرائم الكراهية والاعمال المعادية للسامية في الولايات المتحدة.

وقال البعض ان انتخاب دونالد ترامب رئيسا للولايات المتحدة شجع اليمين المتطرف ومجموعات الكراهية في البلاد.

ولكن اعتقال مراهق يهودي لقيامه بعشرات التهديدات يعقد هذا النقاش.

وقالت الشرطة انه المسؤول عن عدة تهديدات ضد مراكز جماهيرية يهودية ومؤسسات اخرى متعلقة بالمجتمعات اليهودية في الولايات المتحدة في الاشهر الاخيرة.

ويشتبه المراهق ايضا بتوجيه تهديد الى شركة الطيران “دلتا” في شهر فبراير 2015 ادى الى هبوط طارئ.

وقالت محاميته ان لديه ورم في الدماغ وانه يعاني من مرض التوحد.