اعادت اسرائيل الخميس طرح عطاءات لبناء 85 وحدة سكنية استيطانية في الضفة الغربية، بحسب ما اعلنت حركة السلام الان الاسرائيلية المناهضة للاستيطان.

وقالت “السلام الان” في بيان ان الوحدات ستبنى في مستوطنة جفعات زئيف التي تقع جنوب مدينة رام الله في الضفة الغربية. وكانت العطاءات طرحت العام الماضي ولكنها لم تتلق اي عروض من المقاولين ولذلك تم طرحها مرة اخرى.

ويأتي الاعلان قبل ساعات من تقديم رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو مساء الخميس قائمة حكومته الجديدة للبرلمان لنيل الثقة بينما يحظى باغلبية ضيقة من 61 من اصل 120 نائبا ويبقى مهددا بالانهيار في حال استقالة اي نائب.

ويتضمن الائتلاف الحكومي وزراء من حزبه اليميني الليكود وحزب البيت اليهودي اليميني الديني المتطرف المؤيد للاستيطان في القدس الشرقية والضفة الغربية والمعارض لاقامة دولة فلسطينية.

وكانت القيادة الفلسطينية وصفت الائتلاف الحكومي القادم في اسرائيل بانه “حكومة من اجل الحرب وضد السلام والاستقرار”.