اعتبرت الحكومة الاسرائيلية الاربعاء ان التقرير الذي نشرته الوكالة الدولية للطاقة الذرية ويؤكد ان ايران قامت حتى 2003 بنشاطات نووية للحصول على السلاح النووي يظهر ان التحقيق يجب ان يكون معمقا.

وجاء في بيان لمكتب رئيس الحكومة بنيامين نتانياهو ان “اسرائيل تعول على الاسرة الدولية للتعمق بتحقيقها (…) واستعمال كل الوسائل التي تمتلكها للتأكد من ان ايران عاجزة عن صنع سلاح نووي بشكل سري”.

واضاف البيان ان تقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية الذي نشر الاربعاء “يثبت بدون شك امكانية ان تكون ايران قد قامت بمشروع سري لتطوير سلاح نووي منذ العام 2003 وهذا ما قالته اسرائيل”.

واوضح “بدون تحقيق (معمق) سوف يجهل العالم الى اي حد تقدم البرنامج الايراني السري وما هووضعه حاليا”.

وذكر تقرير للوكالة الدولية للطاقة الذرية الاربعاء ان ايران قامت بانشطة على صلة بتطوير سلاح نووي حتى نهاية 2003 على الاقل، لكن لا مؤشرات “ذات مصداقية” حول مواصلة هذه الانشطة منذ 2009.

واثر صدور التقرير اعتبرت ايران ان التحقيق في ملف “البعد العسكري المحتمل” لبرنامجها النووي اغلق.