إسرائيل هي الدولة الوحيدة في العالم التي فيها نسبة رجال أعلى من النساء الذين يقولون أنهم يصلون بشكل يومي، وفقا لبحث جديد أجراه معهد “بيو” للأبحاث.

ووجد البحث، الذي يعتمد على معطيات من 2,500 إحصاء واستطلاع تم إجرائها في السنوات الأخيرة في 192 دولة، أن النساء تميل إلى التديّن أكثر من الرجال عامة. و83.4% من النساء في العالم تنتمي إلى مجموعة دينية معينة، مقارنة بـ -79.9 من الرجال، وفقا للبحث الذي صدر يوم الثلاثاء بعنوان “الفجوة بين الجنسين في الدين في أنحاء العام”.

وتسجل النساء في الدول المسيحية حضورا أكبر في المراسيم الدينية الأسبوعية مقارنة بالرجال، ولكن العكس صحيح في معظم الدول الإسلامية وفي اسرائيل. وهذا بسبب التقاليد الدينية التي تفضل مشاركة الرجال في العبادة في المجتمعات الإسلامية واليهودية المتشددة، بحسب البحث.

وفي الدول الـ -84 التي توفرت فيها المعطيات، قالت النساء أنها تصلي بشكل يومي بمعدل 8% أكثر من الرجال. والنساء تصلي بشكل يومي أكثر من الرجال في 43 دولة منها. وبإستثناء اسرائيل، يصلي كلا الجنسين بمقدار متساوي تقريبا في باقي الدول.

واسرائيل استثنائية في مسألة الفجوة بين الجنسين في مسألة اعتبار الدين مهم جدا بالمستوى الشخصي. في 36 من 84 الدول، قالت النساء، أكثر من الرجال، بأن الدين هاما جدا لهن، وفي 46 دولة، أهمية الدين كانت متساوية بين الجنسين، بحسب البحث. ولكن في اسرائيل والموزمبيق فقط عدد اكبر من الرجال قالوا ان الدين مهم جدا لهم.

ولدى المسيحيين في العالم، النساء اكثر احتمالا بنسبة 7% مقارنة بالرجال لحضور مراسيم دينية اسبوعية، بالإضافة الى اعتبار الدين مهم، اكثر احتمالا بنسبة 10% للصلاة بشكل يومي، اكثر احتمالا بنسبة 3% للإيمان بالملائكة، واكثر احتمالا بنسبة 1-2% للإيمان بالجنة والنار.

وبدى المسلمون في العالم، الرجال أكثر احتمالا بنسبة 28% مقارنة بالنساء لحضور مراسيم دينية أسبوعية، ولكن النساء اكثر احتمالا بنسبة 2% للصلاة بشكل يومي. ولدى المسلمين، هناك مساواة بين الجنسين في أهمية الدين، الإيمان بالملائكة، والإيمان في الجنة والنار.

وفي اسرائيل، يقول الرجال انهم يحضرون مراسيم دينية أسبوعية اكثر بنسبة 19% من النساء. ولدى اليهود الأمريكيين، هذه النسبة هي 3%، بحسب الإستطلاع، ولكنه أشار الى الفجوة بين الجنسين لدى اليهود الأمريكيين هامشية نظرا لعدد المشاركين في البحث.

ووجد بحث بيو فروقات هامة أخرى بين اليهود الأمريكيين والإسرائيليين. في الولايات المتحدة، النساء اكثر احتمالا بنسبة 8% مقارنة بالرجال، للقول بأن الدين هام جدا بالنسبة لهن. بينما في اسرائيل، الرجال اكثر احتمالا من النساء بنسبة 9% لقول هذا.