أكدت طهران الإثنين أنها لم تتكبد أي أضرار نتيجة “هجمات إلكترونية” أفادت الصحافة الأميركية أن الولايات المتحدة نفذتها على أنظمة دفاعية إيرانية.

وقال وزير الاتصالات الإيراني محمد جواد آذري جهرمي في تغريدة “تتساءل وسائل الإعلام عن صحة الهجمات الإلكترونية المزعومة على إيران” مضيفا “لا بد لي من القول أننا نتعرض منذ زمن طويل للإرهاب الإلكتروني والنهج الأحادي” من قبل الولايات المتحدة.

وتابع “لم ينجح أي من هجماتهم في حين أنهم يبذلون جهودا كثيرة بهذا الصدد”.

وكشف أن “العام الماضي لم نحبط هجوما واحدا بل 33 مليون هجوم” بفضل نظام جديد للحماية الإلكترونية.

وأفادت تقارير إعلامية أميركية السبت أن الولايات المتحدة نفذت هجمات إلكترونية على أنظمة لإطلاق الصواريخ وعلى شبكة تجسس إيرانية، بعد يومين على إسقاط طهران طائرة أميركية بدون طيار.

قائد القوة الجوفضائية الحرس الثوري الإيراني العميد امير علي حاجي زاده يلقي نظرة على حطام ما وصفته القوات الإيرانية بأنها طائرة مسيرة أمريكية اسقطتها إيران، طهران، إيران، 21 يونيو، 2019. (Meghdad Madadi/Tasnim News Agency/via AP)

وألغى الرئيس الأميركي في اللحظة الأخيرة ضربات انتقامية مقررة على إيران باعتبارها ستكون “غير متناسبة” مع إسقاط الطائرة بدون طيار، لكن موقع “ياهو! نيوز” وصحيفة “واشنطن بوست” أفادتا أنه سمح سرا بتنفيذ هجومين إلكترونيين على الأنظمة الدفاعية الإيرانية.

وذكرت “واشنطن بوست” أن أحد الهجمات استهدف حواسيب تستخدم للتحكم بعمليات إطلاق الصواريخ والقذائف. كما ذكر موقع “ياهو! نيوز” أنّ هجوما إلكترونيا آخر استهدف شبكة تجسس إيرانية مكلفة بمراقبة عبور السفن في مضيق هرمز.

فنيون إيرانيون يعملوم في مفاعل بوشهر النووي في عام 2010.
(photo credit: AP/IIPA, Ebrahim Norouzi)

وأشارت “واشنطن بوست” إلى أنّ هذه الهجمات الإلكترونية مخطط لها منذ عدّة أسابيع، واقترحها بالأساس عسكريون أميركيون ردا على الهجمات التي وقعت منتصف حزيران/يونيو ضدّ ناقلتي نفط في مضيق هرمز. وتتهم واشنطن طهران بهذه الهجمات، وهو ما تنفيه إيران.

اشتعال النيران في ناقلة نفط في بحر عُمان، 13 يونيو، 2019. (AP Photo/ISNA)

ورفض البنتاغون الإدلاء بأي تعليق ردا على أسئلة وكالة فرانس برس.