أطلق فلسطيني النار على جنود اسرائيليين صباح الإثنين خلال مداهمات في مخيم جنين، أعلن الجيش.

تم اعتقال ثلاثة فلسطينيين خلال عملية عسكرية هناك، ولا يوجد أنباء عن وقوع إصابات.

وعثر الجنود على بندقية، قنابل أنبوبية، وأسلحة أخرى في جنين، قال الجيش بتصريح.

“خلال الليل، خلال نشاطات روتينية لمصادرة أسلحة مخبأة في مخيم جنين، هاجم فلسطيني القوات وأطلق النار عليهم”، قالت ناطقة بإسم الجيش. “بعد الهجوم، فتشت القوات الموقع وعثرت على عدة رصاصات”.

وتم اعتقال ثمانية فلسطينيين خلال نشاطات الجيش في الضفة الغربية خلال الليل، بحسب التصريح.

وقصفت طائرات حربية إسرائيلية صباح الإثنين أيضا قطاع غزة ردا على صاروخ اطلق بإتجاه جنوب اسرائيل مساء الأحد.

قصف سلاح الجو الإسرائيلي أهدافا في مدينة خان يونس ودير البلح في جنوب ومركز القطاع، قالت مصادر فلسطينية في المنطقة الساحلية. وقال الجيش انه قصف منشأة تدريبية تابعة للجناح العسكري لحركة حماس، كتائب عز الدين القسام، في مركز قطاع غزة ردا على الصواريخ التي تم اطلاقها على جنوب اسرائيل.

وقال الجيش أن صاروخ الأحد هو الثلاث الذي يتم اطلاقه ضد اسرائيل منذ بداية عام 2016.

ولم تصدر أنباء عن إصابات أو أضرار، ولم يتم تبني الهجوم من قبل أي جهة.

وبالرغم من تبني مجموعات سلفية صغيرة مسؤولية اطلاق الصواريخ عادة، إلا أن إسرائيل تحمل حركة حماس مسؤولية جميع الصواريخ الصادرة من القطاع، وعادة ترد بقصف منشآت تابعة لحماس في غزة.