حاولت امراة فلسطينية طعن عناصر من شرطة حرس الحدود صباح الأربعاء في الحرم الإبراهيمي بمدينة الخليل، قبل إن يتم إطلاق النار عليها من قبل القوات التي تواجدت في المكان، مما أسفر عن إصابتها إصابة حرجة، حسبما ورد في بيان لقوات الأمن.

وقالت شرطة حرس الحدود في بيان إن المرأة، التي لم يتم التعرف على هويتها على الفور، لوحت بسكين في الموقع الذي يُعتبر بؤرة للتوتر وحاولت مهاجمة أحد عناصر الشرطة التي تواجدت هناك.

عقب ذلك فتح أفراد الشرطة النار عليها، وقال مسؤولون طبيون إنها في حالة حرجة، وفقا لما جاء في البيان.

ولم تقع إصابات في صفوف القوات الإسرائيلية.

سكين يُشتبه بأن امرأة فلسطينية حاولت استخدامه لطعن عناصر من شرطة حرس الحدود الإسرائيلية في الحرم الإبراهيمي بمدينة الخليل، 30 أكتوبر، 2019. (Border Police)

وشهدت مدينة الخليل، حيث يعيش فلسطينيون على مقربة من المستوطنين الذين تحرسهم القوات الإسرائيلية، عددا من هجمات الطعن ومحاولات الطعن في السنوات الأخيرة.

في الشهر الماضي، تم اعتقال فتى فلسطيني (15 عاما) بعد العثور على سكين في حقيبته كانت موضوعة بين كتبه المدرسية خلال تفيتش أمني.