أصيب ثلاثة مواطنين إصابات طفيفة عندما قامت فلسطينية بالإصطدام بمركبتهم وبنقطة حراسة عند مدخل مستوطنة غيفع بنيامين في الضفة الغربية، شمال شرق القدس.

وأعلن الجيش في بيان له “قبل لحظات، اصطدمت منفذة هجوم فلسطينية بمركبتها بسيارة شرطة وببوابة بلدة غيفع بينيامين”.

وقال الجيش الإسرائيلي إن “المهاجمة أصابت ثلاثة مدنيين تم نقلهم إلى مستشفى لتلقي العلاج الطبي. ويتم معالجة منفذة الهجوم والتحقيق معها في المكان”.

وقال متحدث بإسم الجيش الإسرائيلي لتايمز أوف إسرائيل “بداية اعتقدنا أنه حادث سير، ولكن كما فهمت، اعترفت [السائقة الفلسطينية إنه كانه متعمدا]”.

مقطع فيديو قصير للحادثة التقطته كاميرات الأمن يظهر مركبتي شرطة تمران أمام بوابة المستوطنة، تتبعهم مركبة منفذة الهجوم التي اصطدمت بنقطة الحراسة، ما أدى إلى تحطم نوافذها.

في الأشهر الـ -18 الأخيرة وقعت عدة هجمات دهس، من بينها الهجوم الدامي في القدس في الشهر الماضي عندما قام رجل فلسطيني من القدس الشرقية بالإصطدام بشاحنته بمجموعة من الجنود، ما أسفر عن مقتل أربعة منهم.