قام فلسطيني بطعن فتى إسرائيلي بواسطة مفك براغي في القدس الشرقية الخميس، بحسب الشرطة.

وأصيب الضحية بجروح متوسطة، مع عدة طعنات في الجزء العلوي من جسمه، بحسب منظمة “نجمة داوود الحمراء”.

وجاء في بيان للمنظمة بأن المصاب يهودي يبلغ من العمر (18 عاما)، وعلى ما يبدو طالب معهد ديني.

ووصلت قوات الشرطة إلى مكان الهجوم في حي الطور في القدس الشرقية.

وفر منفذ الهجوم، الذي أفادت تقارير بأنه فلسطيني، من المكان.

وقامت الشرطة بإطلاق عمليات بحث في المنطقة.

وتم نقل الضحية إلى مستشفى “هداسا هار هتسوفيم”.

منذ شهر أكتوبر، قُتل 35 إسرائيليا وأربعة مواطنين أجانب في موجة من هجمات الطعن والدهس وإطلاق النار الفلسطينية. وقُتل 214 فلسطينيا على الأقل بنيران القوات الإسرائيلية في الفترة نفسها، حوالي الثلثين منهم خلال محاولتهم تنفيذ هجمات ضد إسرائيليين، والبقية خلال إشتباكات مع القوات الإسرائيلية، معظمهم في الضفة الغربية، بحسب الجيش الإسرائيلي.