أصيبت فتاة (14 عاما) بجروح طفيفة في ما يُشتبه بأنه هجوم طعن وقع في حي أرمون هنتسيف في جنوب القدس، خلال انتظارها في محطة حافلات في طريقها إلى المدرسة صباح الأربعاء.

وأصيب الفتاة في عنقها ويدها في الحادث، الذي وقع في شارع “مردخاي الكاحي”.

وقالت الفتاة إنها تعرضت للطعن بجسم حاد من قبل شخص لم تعرفه، بحسب الشرطة التي فتحت تحقيقا.

وفر منفذ الهجوم من المكان.

وتم نقل الفتاة إلى مركز “شعاري تسيدك” الطبي في المدينة لتلقي العلاج.

وشهد حي أرمون هنتسيف، الذي يقع في جزء منه في منطقة حرام سابقة بين شرق وغرب القدس، عددا من الهجمات في السنوات الماضية، بما في ذلك خلال موجة هجمات الطعن في 2015 و2016.

في شهر نوفمبر، أصيب أربعة شرطيين عندما نفذ فلسطيني هجوم طعن في محطة شرطة في أرمون هنتسيف.

وأطلق شرطيون النار على منفذ الهجوم في المكان وتوفي الرجل متأثرا بجراحه في المستشفى بعد أيام.

ساهم في هذا التقرير طاقم تايمز أوف إسرائيل.