أصيب عنصر من شرطة حرس الحدود وشرطي آخر بجروح طفيفة عندما اصطدمت المركبتان اللتان إستقلاهما بمركبة مسرعة اجتازت حاجزا بالقرب من القدس، بحسب مسؤولين.

وقالت الشرطة إنها تحقق في سبب الإصطدام في مفرق الزعيم، بين القدس ومستوطنة معالية أدوميم، لتحديد ما إذا كانت دوافع قومية أو جنائية تقف وراء الحادثة.

وتلقى كلا الشرطيين، في الأربعينات من عمرهما، العلاج في موقع الحادثة من قبل طواقم إسعاف تابعة لنجمة داوود الحمراء، قبل أن يتم نقلهما إلى مستشفى “هداسا هار هتسوفيم”، وفقا لمتحدث بإسم نجمة داوود الحمراء.

المركبة اقتربت من الحاجز “مسرعة”، من حي الطور في القدس بعكس حركة السير، وفقا للشرطة.

عندما راى السائق أن شرطة حرس الحدود وضعت حاجزا، قام بالإصطدام بمركبته بسيارة الشرطي ومن ثم بالمركبة التابعة لشرطي حرس الحدود، بحسب الشرطة.

بعد ذلك فرت المركبة مسرعة.

ويقوم شرطيون بعمليات بحث في المنطقة للعثور على المركبة وركابها.

وقالت الشرطة في بيان لها “في هذه المرحلة، يتم التحقق من كل الدوافع وراء الحادثة”.