قُتل رجل إسرائيلي بعد تعرض مركبته لإطلاق نار جنوب مدينة الخليل في الضفة الغربية صباح الأحد في ما وصفته الشرطة بأنه حادث جنائي.

وتم نقل الرجل (45 عاما) إلى مستشفى “سوروكا” في بئر السبع وهو في حالة حرجة، بحسب طواقم الإسعاف، ولكنه توفي في وقت لاحق متأثرا بجراحه.

الهجوم، الذي تقول الشرطة إنه جاء من سيارة عابرة، وقع في جنوب الضفة الغربية بالقرب من حاجز ميتار.

وتحدثت تقارير أولية عن أن الهجوم قد يكون بدوافع قومية، لكن السلطات سارعت إلى إستبعاد هذا الإحتمال.

وقالت الشرطة في بيان لها إنها تعتقد أن خلفية الحادث هي جريمة قتل وقعت في بلدة الحورة البدوية، على بعد حوالي 5 كلم من حاجز ميتار، يوم الجمعة.

في هذه الأثناء، تحدثت وسائل إعلام فلسطينية عن إنقلاب مركبة عسكرية تابعة للجيش الإسرائيلي في المنطقة نفسها، ما أسفر عن إصابة شخص واحد. ولم يتضح على الفور إذا كانت الحادثتان متصلتين.