افاد مسؤولون اسرائيليون ان جنديا وشرطيا إسرائيليين أصيبا بجروح طفيفة في هجوم دهس مفترض وقع في شمال الضفة الغربية اليوم الاربعاء.

بحسب الجيش الإسرائيلي، قام المشتبه به بدهس الشرطي والجندي بسيارته، ثم خرج من السيارة وركض نحوهما بسكين قبل أن يقوم الشرطي الجريح في مكان الحادث باطلاق النار عليه.

وقال الجيش الإسرائيلي إنه يشتبه في أن الهجوم متعمد.

وقالت الشرطة إن عنصري الأمن كانا متمركزين عند مفرق تبواح جنوب نابلس، وكانا يقومان بتحرير مخالفات مرورية عندما “دهستهما مركبة كانت تسير في اتجاههما”.

وأضافت “ثم أوقف [منفذ الهجوم المفترض] السيارة ونزل من السيارة وركض نحوهم بسكين”.

وأطلق الشرطي النار على السائق وأصابه بجروح متوسطة، وفقا للجيش.

ولقد شهد مفرق تبواح، الواقع جنوب نابلس، العديد من الهجمات ضد القوات الإسرائيلية على مر السنين.

وقالت “نجمة داوود الحمراء” إنها قدمت العلاج للمصابين (20 و23 عاما)، اللذين كانا بوعيهما الكامل وأصيبا بجروح طفيفة، وتم نقلهما إلى المركز الطبي “بيلنسون” في بيتح تيكفا لمزيد من العلاج.