أصيب جندي إسرائيلي بجروح طفيفة في ما يبدو كهجوم طعن عند مفرق طرق قريب من مدينة الخليل في الضفة الغربية الجمعة، وفقا لمسؤولين.

وأطلقت القوات الإسرائيلية النار على منفذ الهجوم، ولم تتضح حالته بعد.

وأصيب الجندي (19 عاما) بجروح في وجهه في الهجوم، وفقا لما ذكرته نجمة داوود الحمراء.

وتلقى المصاب العلاج في مكان الهجوم من مسعفي نجمة داوود الحمراء ووحدة طبية عسكرية، قبل أن يتم نقله إلى مركز “شعاري تسيدك” الطبي في القدس لمواصلة علاجه، وفقا لخدمات الإسعاف.

هذه الحادثة هي الرابعة اليوم، والثانية في منطقة الخليل. في وقت سابق الجمعة، أطلق شرطيون النار على رجل أردني وقتلوه بعد أن حاول كما قالوا طعن شرطية عند باب العامود في القدس.

بعد أقل من ساعة من ذلك، قُتل شاب فلسطيني وأصيبت شابة فلسطينية بجروح خطيرة بعد أن أطلق جنود إسرائيليون النار عليهما خلال محاولتهما تنفيذ هجوم دهس في محطة حافلات قريبة من مستوطنة كريات أربع في الضفة الغربية، وفقا للجيش.

عصر الجمعة، أصيب سائق حافلة بجروح طفيفة بعد أن قام مجهولون برشق حافلته بالحجارة وزجاجات معبأة بالطلاء بينما كان مسافرا من القدس إلى مستوطنة معالية أدوميم القريبة في الضفة الغربية، وفقا للشرطة.

خلال العام المنصرم، شهدت إسرائيل موجة من ما تُسمى بهجمات “الذئب الوحيد”، والتي راح ضحيتها 35 إسرائيليا وأربعة أجانب منذ أكتوبر 2015. في الفترة نفسها قُتل أكثر من 200 فلسطيني، يقول الجيش والشرطة الإسرائيليين بأن معظمهم قُتلوا خلال تنفيذهم لهجمات أو في إشتباكات مع القوات الإسرائيلية.

مع ذلك، شهدت الأشهر الأخيرة إنخفاضا ملحوظا في العنف.