اطلق جندي اسرائيلي النار على قدمه وهو على متن قطار يوم الأحد، على ما يبدو عن طريق الخطأ، واصيب بإصابات متوسطة، حسب ما الجيش.

ولم تقع اصابات أخرى في الحادث، الذي وقع على متن قطار متجه من هرتسليا إلى تل ابيب.

وتوقف القطار في محطة “سافيدور مركاز” في تل ابيب، حيث عالج مسعفو نجمة داود الحمراء الجندي ونقلوه الى مستشفى ايخيلوف لمتابعة العلاج.

واظهرت تقارير اعلامية عبرية صورا للجندي ملقى على حمالة على الرصيف مع ضمادات على قدمه المصابة.

وقال الجيش انه تم ابلاغ عائلة الجندي بإصابته وأن الشرطة العسكرية فتحت تحقيقا بالحادث.

والعديد من الجنود الإسرائيلي يأخذون سلحتهم معهم خلال العطل بدلا من تركها في القواعد العسكرية. ولكن عادة تحظر قواعد الجيش الجنود من حمل اسلحتهم مع ذخائر داخلها، من أجل الحفاظ على السلامة.

وأقاد موقع “واينت” الإخباري أنه تم نقل المسافرين الى قطار آخر، وبالرغم من الحادث، لم يكن هناك تأخيرات كبيرة في مسار القطارات.