أصيبت جنديتان بجروح طفيفة ليلة الأربعاء بعد إلقاء زجاجة حارقة بالقرب من جبل المشارف شمال القدس.

وتلقت الجنديتان العلاج جراء إستنشاق الدخان بعد أن تم نقلهما إلى مستشفى “هداسا” القريب.

بحسب الشرطة، أدى إلقاء الزجاجة الحارقة إلى اندلاع حريق بالقرب من الجامعة العبرية في جبل المشارف، والتي انتشرت باتجاه معسكر عوفريت العسكري التابع لقيادة الجبهة الداخلية.

وعلمت قوات الإطفاء على إخماد الحريق.

وورد أن شهود العيان الذين أبلغوا الشرطة عن الحريق قالوا بأنهم رأوا بأن النار اندلعت نتيجة إلقاء زجاجة حارقة على الجانب الشمالي من الجبل، الذي يطل على حي العيساوية الفلسطيني.

وتزامن الحريق أيضا مع عيد “لاغ بعومر” اليهودي، الذي يُحتفل فيه بإسرائيل تقليديا من خلال إيقاد شعلات نار كبيرة.