أصيب عشرات الأشخاص صباح الأحد في حادث تصادم عدة سيارات جنوب تل أبيب بعد أن اصطدمت حافلة بعدة مركبات.

وورد أن شابة تبلغ من العمر (28 عاما) أصيبت بجروح متوسطة، في حين أصيب 60 شخصا آخر بجروح طفيفة في الحادث الذي وقع على طريق رقم 44 في مفرق حولون، وفقا لما نقلته منظمة خدمات الإسعاف “نجمة داوود الحمراء”.

ووقع الحادث بعد الساعة التاسعة صباحا عندما فقد سائق الحافلة الذي كان يسير متجها إلى الشرق نحو تل أبيب السيطرة على المركبة مصطدما بحافلة أخرى وعدد من المركبات.

الحافلة، التي كانت مكتظة بالركاب، إصطدمت بعد ذلك بجدار قبل أن تنحرف عن الطريق السريع نحن حاجز معشوشب قبل أن تتوقف.

وقال أحد المسعفين في “نجمة داوود الحمراء”: “لقد رأينا سيارات محطمة، وسائد هوائية مفتوحة، حافلة سُحقت واجهتهت الأمامية بالكامل تجلس على جزيرة مرورية، وسيارات منتشرة في التقاطعات الثلاث التالية”.

وقال المسعف، بحسب التقارير: “الجميع كانوا في وعيهم الكامل… معظمهم عانوا من إصابات تراوحت بين الطفيفة والمعتدلة”.

بالإجمال، تم نقل 34 مصابا إلى عدد من المستشفيات في المنطقة، من بينها مستشفى “إيخيلوف” في تل أبيب، و”مركز وولفوسون الطبي” في حولون، و”مركز شيبا الطبي” في تل هشومير.

وتسبب الحادث بإختناقات مرورية في الطريق السريع بين الشرق والغرب في كلا الإتجاهين.