أُصيب رجل إسرائيلي بجروح طفيفة في رأسه مساء الجمعة في ما يبدو كمشاجرة بين شبان يهود وعرب في البلدة القديمة بمدينة القدس.

وذكرت القناة الثانية يوم الجمعة بأن الشرطة استبعدت بأن تكون الإصابة قد وقعت جراء هجوم بدوافع قومية، في حين أشار تقرير في إذاعة الجيش إلى أن تحقيقا أوليا أظهر أن الحادثة وقعت خلال مشادة كلامية حادة بين ثلاثة يهود وثلاثة عرب.

وقالت القناة الثانية بأن المشتبه به سلم نفسه للشرطة بعد الحادثة على الفور. وذكرت إذاعة الجيش إنه تم أخذ المشتبه به لإستجوابه على يد الشرطة.

وتم نقل الشاب المصاب، الذي قيل بأنه حاريدي يبلغ من العمر (19 عاما)، على يد رفاقه إلى طاقم إسعاف تابع لنجمة داوود الحمراء قريب من موقع الحادثة. بعد ذلك تم نقله إلى مستشفى “هداسا عين كارم” لتلقي العلاج، وكان في وعيه الكامل وبحالة مستقرة.