تبدو فرص تأهل منتخب كرة القدم الإسرائيلي إلى كأس العالم 2018 الذي سيُقام في روسيا ضئيلة بعد وقوعه في مجموعة تضم عملاقي كرة القدم إسبانيا وإيطاليا السبت.

وسيواجه الأبيض والأزرق في نفس المجموعة أيضا منتخبات ألبانيا ومكدونيا وليختنشتاين.

ويتأهل منتخب واحد مباشرة عن كل مجموعة في المجموعات الأوروبية التسعة، في حين أن أفضل ثمانية منتخبات ستحل في المركز الثاني في القارة ستحصل على فرصة ثانية للوصول إلى كأس العالم من خلال تصفيات.

بالتالي ففرص إسرائيل في التأهل إلى نهائيات 2018 تبدو شبه مستحيلة.

من جهتها، دفعت أيطاليا، بطلة العالم لعام 2006، ثمن نتائجها الهزيلة بعد أن وضعتها القرعة مرة أخرى في مواجهة بطل العالم لعام 2010 إسبانيا في الحفل الذي أُجري يوم السبت في قصر قسطنطين.

وقال مدرب المنتخب الإيطالي أنطونيو كونتي من خلال مترجم في سانت بطرسبورغ، “سيكون ذلك تحفيزا قويا لفريقنا”، وأضاف، “إسبانيا قوية جدا”.

وكانت إسبانيا قد أنهت آمال إيطاليا في الحصول على بطولة أوروبا في نهائيات عام 2008 و 2012 قبل أن يخرج المنتخبان بصورة غير مشرفة من نهائيات كأس العالم من مرحلة المجموعات.

وقال كونتي أن “كأس العالم كان مصيبة صغيرة، وكذلك الأمر بالنسبة لنا. في الوقت الحالي، يقومون ببناء شيء جديد”.

من دون شك أن أكثر المجموعات نارية هي المجموعة الأولى، حيث أن أحد المنتخبات الثلاثة فرنسا والسويد وهولندا، التي حلت ثالثة في البطول الأخيرة، لن يذهب إلى روسيا.

وتستعد فرنسا للمجموعة الأولى، التي تضم أيضا بلغاريا وبلروسيا ولوكسمبورغ، وهي تدرك أنها تنتصر على المنتخب الهولندي في مباراة رسمية منذ بطولة أوروبا 96، وخسرت أمام السويد في بطولة أوروبا 2012.

وقال مدرب المنتخب الفرنسي ديدييه ديشامب، “ليس من السهل التفكير بعد القرعة، هل سنتأهل إلى كأس العالم القادمة؟ لن يكون ذلك سهلا”.

كثير من المنتخبات كانت تأمل في الحصول على البداية التي حصل عليها المنتخب الألماني للدفاع عن لقبه إبتداء من شهر سبتمبر 2016، وكان ذلك بفضل مساعد مدرب المنتخب الألماني، أوليفير بيرهوف، الذي قام بسحب قرعة المجموعات الأوروبية. وتبدو المجموعة الثالثة سهلة بالنسبة للألمان مع المنتخب التشيكي الذي يُعتبر الخصم الأقوى للمنتخب الألماني، ومباريات أخرى مع إيرلندا الشمالية والنرويج وأذربيجان وسان مارينو.

وقال بيرهوف، “يسعدني أننا لن نلعب ضد إسبانيا أو إيطاليا”.

يبدو كذلك إلى انه لا توجد أسباب تدعو للقلق بالنسبة لمنتخب النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو بشأن المجموعة الثانية التي تضم سويسرا وهنغاريا وجزر الفارو ولاتفيا وأندورا.

للمرة الأولى في تاريخ قرعة تصفيات كأس العالم، وضعت القرعة إنجلترا واسكتلندا في مجموعة واحدة. ولعبت الجارتان مبارتهما الدولية الأولى قبل 143 عاما.

وقال مدرب المنتخب الإنجليزي روي هودجسون، الذي يأمل بتمديد عقده بعد إنتهائه في العام القادم، “هذه المباراة التي ستأسر الخيال لأن مبارايات إنجلترا-اسكتلندا تعود إلى فترة طويلة جدا، وكانت هناك العديد من المواجهات القوية على مدى السنين”.

ما قد يضيف إلى المنافسة بين الجارتين هو تأثير الإستفتاء الذي أجرته إسكتلندا على إستقلالها عام 2014، عندما صوتت الأغلبية لصالح البقاء جزءا من بريطانيا. وتضم المجموعة السادسة أيضا كلا من سلوفاكيا وسلوفانيا وليتوانيا ومالطا.

المجموعات الأخرى هي:

المجموعة الرابعة: النمسا، صربيا، إيرلندا، مولدوفا، جورجيا.

المجموعة الخامسة: رومانيا، الدنمارك، بولندا، الجبل الأسود، أرمينيا، كازخستان.

المجموعة الثامنة: بلجيكا، البوسنة والهرسك، اليونان، إستونيا، قبرص.

المجموعة التاسعة: كرواتيا، آيسلندا، أوكرانيا، تركيا، فنلندا.