(JTA) أظهرت منشورات علقت في حي في أوكلاند، كاليفورنيا، صورة لعضو مجلس مع رسم الصليب المعقوف على جبينها.

وعلقت المنشورات في جميع أنحاء منطقة مونتكلير التي تمثلها ليبي شاف وكُتب عليها، “أوقفوا شاف, أوقفوا ال-DAC” – في إشارة لخطة المدينة لبناء مركز مراقبة مشترك للشرطة ورجال الإطفاء.

وقالت شاف، والتي ذكرت أنباء أنها تعتزم ترشيح نفسها لمنصب عمدة المدينة في نوفمبر، لمجموعة “بي أريا نيوز”  أنها تفاجأت بأن تكون مستهدفة بسبب هذه القضية. وقالت أنها كانت من المنتقدين لبناء المركز، مع أنها قد صوتت لصالح المشروع للمضي قدمًا جنبًا إلى جنب مع باقي اعضاء المجلس.

وقالت شاف وفقًا للتقارير، “أجد هذا العمل مؤذيًا بشكل خاص باعتباري من أصول يهودية، وأجده مخزيًا باعتباري من أوكلاند.”

وتحقق الشرطة في الحادث الذي أبلغ عنه للمرة الأولى يوم الأحد. ومن غير المعروف اذا كان التحقيق فيه يتم باعتباره جريمة كراهية.

وبحلول منتصف ظهيرة يوم الأحد مُزقت معظم المنشورات أو تمت تغطية الصليب المعقوف باللون الأسود.

في السنة الماضية استهدفت منشورات مماثلة رسم عليها الصليب المعقوف عضو مجلس من أصول لاتينية.