أكد أمين عام الأمم المتحدة انتونيو غوتيريش على اعترافه بالعلاقات اليهودية التاريخية بمدينة القدس خلال لقائه مع رئيس الكونغرس اليهودي العالمي رونالد لاودر.

وورد في بيان صدر عن الكونغرس يوم الأربعاء أن لاودر وغوتيريش التقيا في وقت سابق من الأسبوع في نيويورك، وأن غورتيريش أكد على ملاحظاته للإذاعة الإسرائيلية حيث أشار الى وجود هيكل يهودي في القدس قبل ألفي عام.

ويسعى القادة الفلسطينيون في العقود الأخيرة إلى نفي أي تواجد يهودي تاريخي في المدينة.

وورد في بيان الكونغرس اليهودي العالمي أن غوتيريش سوف يفعل كل ما بإستطاعته للتصدي لكل المبادرات المعادية لإسرائيل في الأمم المتحدة ومنظماتها. وقال غوتيريش أنه لم يتمكن من منع مجلس حقوق الإنسان الأممي من المصادقة على قرارات معادية لإسرائيل.

وأشار البيان الى دور غوتيريش في جعل لجنة الأمم المتحدة الإقتصادية والإجتماعية لغرب آسيا في الأسبوع الماضي إزالة تقرير صدر على موقعها يتهم اسرائيل بالفصل العنصري.

“هذه نسمة من الهواء المنعش من قبل الأمم المتحدة”، قال لاودر، بحسب البيان. “نسمة منتظرة من الهواء المنعش”.

ولم يرد مكتب غوتيريش على الطلبات للتعليق.