اتهمت صحفية الرياضة الإسرائيلية بيكي غريفين يوم الخميس أسطورة كرة القدم المتقاعد إيال بيركوفيتش، الذي يملك نادي كرة القدم هبوعيل ريشون لتسيون، بالتحرش بها جنسيا.

في منشور على الفيسبوك، زعمت غريفين أن بيركوفيتش – الذي ظهر في 79 مباراة للمنتخب الوطني الإسرائيلي بين الأعوام 1990-2000، ولعب لسلسلة من نوادي الدوري الممتاز خلال فترة عمله في بريطانيا والتي تمتد لعشر سنوات – قد وضع يده أسفل بنطالها وعرض عليها مقترحات بذيئة .

“أود أن أقول أنه حتى ذلك المساء لم أكن أعرف الرجل حتى، الذي بدا مثيرا للإشمئزاز بالنسبة لي”، كتبت غريفين في منشور على الفيسبوك تزعم سوء المعاملة من قبل بيركوفيتش، التي قالت أنها تمت عندما كان متزوجا.

وأضافت، “أكثر من أي شيء، شعرت بالإهانة والإذلال”.

بيكي غريفين (Flash 90)

بيكي غريفين (Flash 90)

ولم يتضح على الفور متى وقع الحادث المزعوم، على الرغم من أن القناة الثانية الإخبارية ذكرت أن غريفين قامت بتوجيه اتهامات جنائية منذ فترة طويلة.

رفض بيركوفيتش المزاعم، قائلا أنها مجرد “أكاذيب”.

“إنها كاذبة”. قال للقناة الثانية. “لم يحدث شيء من هذا القبيل أبدا، وأنا لا أعرف حتى كيف تبدو. سوف أستشير محامي الخاص وأبحث في رد مناسب على ذلك”.